الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2008

مقتل لاوند هاجو




ألقى ضباط وعناصر فرع الامن الجنائي بريف دمشق القبض على قاتل الفنان لاوند هاجو مدير فرقة رماد للمسرح الراقص الذي عثر عليه مقتولا في شقته المستأجرة بضاحية قدسيا الاسبوع الماضي .
وذكر العميد جمال بيطار رئيس الفرع في تصريح لوكالة سانا انه وبعد اجراء التحريات وجمع المعلومات اللازمة عن الحادثة تمكن عناصر الفرع من القبض على القاتل مظهر م الذي اعترف بالتحقيق معه بارتكابه جريمة القتل بقصد السرقة اذ اقدم على طعن المغدور بواسطة سكين حادة في رقبته ثم حرق جثته لاخفاء معالم الجريمة ليمتد الحريق بعدها الى اجزاء اخرى من المنزل .‏
كما اعترف القاتل بسرقة مبلغ الف ومئتي دولار وجهاز كومبيوتر محمول وجهازي موبايل وكاميرا ديجيتال من منزل المغدور تم استردادها تمهيدا لتسليمها مع القاتل للقضاء المختص.‏
واضاف العميد بيطار ان القاتل اعترف ايضا بأنه كان على معرفة بالمغدور منذ خمس سنوات حيث تدرب في فرقته للرقص لفترة ثم انقطع عنها مشيرا الى ان الاثنين قضيا ليلة الحادثة معا في مقهى بجرمانا ثم ذهبا الى منزل لاوند ليرتكب القاتل بعدها جريمته في نفس اليوم .

من هو لاوند هاجو....؟

بدأ الرقص عام 1990 في فرقة زنوبيا القومية بصفة راقص، حيث كانت هذه الفرقة تمزج الرقصَ الشعبي بالرقص المعاصر على يد الخبيرة التشيكية آنا تشومبيليك والمصمم السوري معتز ملاطيه لي، وبدأ لاوند جولته الراقصة مع هذه الفرقة في مهرجانات دولية وعالمية منها لبنان، ومصر، وتونس، والهند، وألمانيا، وهولندا، واليابان، وفرنسا، والأردن وغيرها.أسس فرقته الخاصة للمسرح الراقص «رماد» عام 2001، وكان «خلق» أولَ عرض على مسرح المركز الثقافي الفرنسي، ثم توالت العروض في كل عام بمناسبة يوم الرقص العالمي الذي يصادف يوم 29 نيسان من كل عام.


لم يكن هناك شي ملفت للانتباه في مقتل لاوند فهو كباقي البشر معرض بأي لحظة للجريمة..

لكن الملفت للإنتباه نظرة المجتمع السخيفة....

ففي البداية كان الكل يترحمون عليه وينعونه أما عندما علموا أن للمثلية الجنسية دخلا في الجريمة

وقتها بدأت اللعنات تنزل على لاوند من كل حدب وصوب

عليك رحمة الله يا لاوند

واللعنة على كل من يلعنك...

هناك 15 تعليقًا:

karim يقول...

مرحبا ورد

للأسف ما زالت مجتمعاتنا تنظر بسلبية كبيرة اتجاه الشخص المثلي...لا أدري هل يمكن أن يأتي يوم ينظر فيه الى المثلية كمجرد اختلاف في الميولات لا غير ...
ويبقى أن الموتى لا تجوز عليهم الا الرحمة
فل يرحمنا الله جميعا...

Free Spirit يقول...

ساعدوا هذه المثلية وامنعوها من الإنتحار
http://bafree.net/forums/showthread.php?t=79674

وشاهدوا معنى أن تكون مثلي\ة في الشرق الأوسط
http://cinemaniacs.yoo7.com/montada-f24/topic-t29.htm

أخوكم سامي

SHY AnGeL يقول...

ALLAH YAR7AMO
O YA7FAZNA YA RAB

ta7yati

Alex ! يقول...

مافهمت علاقة المثلية بلاوند

يعني هو مثلي تقصد ؟

عموما مثلي او مغاير

هو انسان بشر مات مقتول

ماعتقد انو في ظلم اكثر من كذا

انو يتم اغتصاب حق الحياة من الانسان

WARD يقول...

عزيزي كريم
للاسف فعلا هذه الحقيقة
ستبقى مجتمعاتنا هكذ ولا اظن انها ستتغير قريبا



تحياتي لك
وشكرا لمرورك

WARD يقول...

عزيزي سامي
لن تنتحر صدقني
فلا شيء اغلى من الروح
اطمئن
وضع يديك وقديميك بماء بارد
لوووووووول


تحياتي

WARD يقول...

هلا بالملاك
الله يرحمو ويحمنا
ويهديكي
لك وين مدونتك؟؟
والله اتفاجأت كتير
دخلت عليها مالقيتها
يا ريت تخبرينا شو القصة؟

تحياتي لك

WARD يقول...

اخي اليكس
ماهو الشي الغير مفهوم بالموضوع
كلامي واضح مفهوم
هوة اشهر راقص في سوريا
تعرض للقتل
وبعد ان قتل واكتشف الناس مثليته
صارت الغالبية تلعنه
كل هذا لانه مثلي



تحياتي لك وشكرا لمرورك

SHY AnGeL يقول...

يا بياع الورد
اولا ميرسي على الدعوة بس بلاش يهديني هاي ماعجبتني لانو لو هديت بخرب D:
اما عن المدونة فصار في شوية تغيرات وهيك قصص مع تغير اللينك
وهيدا اللينك الجديد بس لا ضل متفاجىء D:
http://angel-sr.blogspot.com/

تحياتي الك

j_dude يقول...

انت انسان طيب ياورد

كلماتك ووصفك للحدث يوضح روح حلوة كتيير

بتمنى لك احلى الأوقات

j_dude في دبي

romeo يقول...

الغالى ورد اولا
كل عام وانت بخير
بمنتهى الاسف عرفت خبر مقتل الراقص لاوند
وكعادة مجتمعاتنا نظروا للموضوع من جانب واحد بس هما عايزين يشوفوة كدة
حاجة فى منتهى الاسف
رحمات الله على الفنان المبدع
تحياتى
روميو

WARD يقول...

الملاك الخجول
عذرا لغيابي
بس والله مشغول كتير هالايام
بالنسبة للدعوة خلص بلاها
P:
على العموم مبروك التجديدات


تحياتي

WARD يقول...

j_dude
شكرا لزيارتك اللطيفة لمدونتي الصغيرة
أتمنى ان نتواصل على الدوام



تحياتي

WARD يقول...

روميو الغالي
اكيد مجتمعنا لن يتغير
وسيبقى ينظر لنا نظرته السخيفة
على العموم الله يهدينا


تحياتي لك

r a y a n يقول...

فعلا شي يقهر ..
وماكنت اعرف انو مثلي الا من موضوعك..
الله يرحمه :(